هذه المدونة تخضع لقانون حماية الملكية الفكرية الذي ينص عليه القانون الإتحادي رقم 7 لدولة الإمارات
"لذلك يمنع نقل وتداول أي من محتويات هذه المدونة دون إذن من مالكها "
.?. هاجس اللحظة .?. هنا تجد الكثير مني

 

الجمعة، 11 نوفمبر، 2011

.,،×~ثورة تدوينية\نقاش مفتوح

السلاااااااااااام عليكموو ورحمة الله هييي وبركاتهووو ...كيف حالكم آل التدوين الكراااام
عيدكم مبارك وعساكم من العايدين السالمين << تو الناس ؛)
أولا :أعتذر من الجميع على تأخري في الرد على تهانيكم وتعليقاتكم التي اسعدتني كثيرا في التدوينة السابقة التي تخص كتابي ...وأعدكم أني سأرد عليها بإذن الله متى ما تسنى لي الوقت ...

أما بعد ..احم احم ...

البارحة كنت اتناقش مع أخي وأستاذي محمد القويري ...بخصوص عالم التدوين ...وتحدثنا عن فتور النشاط التدويني لأغلب المدونين وهذا يشملنا نحن أستاذ قويري وأنا...فأصبحت المدونات مهجورة من أصحابها ومرتاديها ...

خلال نقاشنا ...وجدنا سببين من أسباب فتور النشاط التدويني وهما:
-زحف اغلب المدونين من عالم التدوين إلى تويتر
-انغلاق عالم التدوين على نفسه بمعنى أن التفاعل في التعليقات محصور على المدونين أنفسهم ليس هناك تواصل مع غير المدونين

وبهذا اتفقنا على أن أنزل تدوينة ...نفتح فيها باب النقاش مع المدونين  ...وباب النقاش مفتوح لغير المدونين أيضا ...لتحري الأسباب التي أدت إلى فتور نشاط المدونين في عالم التدوين ...وبحث الحلول المناسبة لبث روح المتعة والنشاط ونعنشة عالم التدوين ليعود أفضل مما كان عليه ...

تذكرت ..خلال النقاش سالت سؤال وراح أرد أسألكم إيااااه ...وهذا راح يكون موضوع نقاشنا ...

"كيف نجدد عالم التدوين لينتعش ويستعيد نشاطه ؟؟"

نتمنى تفاعلكم ...الجميع مدعو ...تقدرون تعزمون أي مدون أو متابع ليشارك في النقاش على أمل أن نخرج بحلول مفيدة :)

بسم الله نبدأ...

هناك 34 تعليقًا:

  1. سلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

    هو بالفعل موضوع جميل حقا ويستحق المناقشة فيه .. بسبب اختفاء المدونين وهجرت أصحابها لعالم التويتر .. وهناك أسباب أخرى كالدراسة والعمل ومشاغل الحياة . فلدلك نحن بحاجة من يدعمنا في عالمنا عالم " التدوين " , وأعادة النشاط فيه ..
    بأعتقادي ادا كنا نريد انعاش عالم التدوين ف عن طريق الحلول الاتية :

    ١- تنوعين بعض البوستات لاتقتصر البوستات على الشعر فققط او الخاطرة فقط بل الاقتراح على التنويع .
    ٢- بعض منا يشده البوستات الدي يوجد فيه تفصيل مثلا عن سفرة - رحلة - طلعة.
    ٣- تشجيع المغردين على فتح حساب في المدونة او متابعة جديدنا .
    ٤- تنظيم وقتنا نحن المدونين لكي لايوجد أنقطاع عن التدوين بس " الدراسة - العمل .... الخ .
    ٥- من لايستطيع الجلوس على الحاسب الالي والكتابة , بستطاعته تحميل المدونة على الهاتف المحمول .

    هدا من رأي وادا كان هناك أي حلول أخرى لانعاش التدوين راح أكتبها .

    شكرا تحياتي . طيار المتسقبل خالد المازم ~

    ردحذف
  2. السلام عليكم
    والله أنا فقدت اغلب المدونات الي اقرأها
    لكن اعتقد ان السبب الاكبر لمثل هذا الركود بالمدونات هو اتجاههم للتوتير أخذ وقتهم كله

    بس عاد خلاص ارجعوا وحشتونا


    شهد الحربي 

    ردحذف
  3. عليكم السلام ورحمة الله وبركاته أخ خالد

    ١- تنوعين بعض البوستات لاتقتصر البوستات على الشعر فققط او الخاطرة فقط بل الاقتراح على التنويع .

    ٢- بعض منا يشده البوستات الدي يوجد فيه تفصيل مثلا عن سفرة - رحلة - طلعة.


    ***لكل مدون بصمة خاصة به وخط كتابة معين ...مانقدر نجبر شخص يكتب شي مو من اهتمامه ..بالعكس تقدر تقرا في كل المجالات فففي مدونات سياسية وفي الاجتماعية وفي اللي تخص السفر والحرلات والخواطر والقصص ...



    ٣- تشجيع المغردين على فتح حساب في المدونة او متابعة جديدنا .

    ***فكرة حلوة...نحن نحط روابط عن تدويناتنا لكن يمكن لازم نحث المغردين اكثر باساليب مختلفة ...خل نفكر بطرق جذب المغردين لمتابعة المدونات

    ٤- تنظيم وقتنا نحن المدونين لكي لايوجد أنقطاع عن التدوين بس " الدراسة - العمل .... الخ .

    ***لعل هذا من الأسباب المهمة وهو انشغال المدونين بالدراسة والشغل وهذا هو اللي أنا أعاني منه ...نحتاج للتنظيم

    ٥- من لايستطيع الجلوس على الحاسب الالي والكتابة , بستطاعته تحميل المدونة على الهاتف المحمول

    ***هذا بعد حل حلو ...لكن الأغلب يصعب عليه كتابة تدوينة كاملة على الهاتف المحمول !!


    حلول جميلة ومفيدة ..شاركنا بأي شي جديد ...اذا حد يبغي يضيف على كلام الأخ خالد ..فحياكم ...

    شكرا خالد على المشاركة والتفاعل :)

    ردحذف
  4. وعليكم السلام عزيزتي شهد

    حقيقة انا بعد اشوف السبب الاكبر هو التوجه الى تويتر وانا منهم ...

    تعرفين ليش ...لان تويتر يكون بمتناول اليد ..فنستسهل موضوع الكتابة ولو انه ما يحل محل التدوين ...

    انا فاقده التدوين بعد وفاقده نفسي فيه ...

    تسلمين حبيبتي وان شالله راح نرد وبشكل أقوى بعد

    شكرا كثيرا على مشاركتج :)
    واذا عندج حلول لا تبخلين علينا ^^

    ردحذف
  5. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته , اشكرك اختي الفاضلة على هذا الموضوع الشيق و الرائع وحبيت اشارك معاكم في بعض النقاط التقنية و التي لها اساس من مجال تخصصي البرمجي و تطوير المواقع .

    كثير منا لا يعلم بما قد تفيد هذه المدونات الإلكترونية والتي قد تصبح بالاحرى ليست مجرد مدونة وانما موقع الكتروني احترافي , تعتبر المدونات مشد اهتمام للمدونين وقد تكون لتاره اخرى لغير المدونين للمتصفحين عبر الشبكة العنكبوتية .

    انا قد اتعارض معاكم بشأن أن المدونين تحول توجههم إلى تويتر أو المواقع الإجتماعية , بل بالعكس قد يتم توصيل هذه المدونات بشكل أكبر و أوسع و لأكبر شريحه من الناس المعجبين ببعض المواضيع .

    هناك اسباب عديده لهبوط نسب المدونين وعندما نتكلم بعالم التدوين نتكلم بأقوى الشركات المزوده لتقنيات التدوين الحديثة مثال ذلك شركة جوجل و شركة وورد بريس .

    ومن الاسباب التي قد تحد عالم المدونين من الكتابة المدونات هي :-

    1- عدم توجيه الفكرة من السليمة من المدونة أي الهدف الرئيسي من المدونة , فقد يكون من داعي غرض الكتابة فقط أو التفريغ النفسي.

    2- عدم التعرف على الوسائل التقنية الحديثة التي قد تساعد مواضيع المدون من التفاعل فشبكة تويتر تعد من اقوى الاساليب لدمج عدد كبير من الشرائح لقراءة المواضيع و التعليق عليها .

    3- عدم جدية الطرح أو الفائدة الجديدة التي سيقدمها المدون لهذه الشرائح فيجب ان تكون الفكرة جديدة أو طرح مذهل ليتم التفاعل .

    4- عدم التفاعل البناء مع مدونين آخرين عبر مدوناتهم, فالكثير من يتمسك بنفسه ورأيه ومدونته.

    5- عدم التمكن من تصميم البنيه التحتيه للمدونات بشكل سليم ك(تصميم المدونة , الالوان , الخطوط )هذه تعد من اكبر الاسباب التي قد تنفر القارى أو المتصفح من تصفح المدونه .

    نحن نواجه مشكلة التحفظ أكثر لنفسنا بنفسنا وهذه مشكلة كبيره في المجتمعات العربية , وعدم نقل المعرفة بشكل سليم وصحيح وحديث له الاثر في التوجه أو الاعراض عن التدوين بأسره .

    شكراً لكم

    هشام السعدي
    مدير موقع الإمارات للصور التفاعلية
    www.uaeinfographics.blogspot.com

    ردحذف
  6. وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

    من لا شك فيه أن تويتر أثر على المدونات بشكل عام ومعامل الوقت إيضاً في ظل تزاحم الأعمال.. ومن الممكن أن تكون قلب المشكله هي المتابعين الذين أعتادوا أخذ المعلومات والأخبار من تغريده لا تتجاوز ال ١٤٠ حرف.. وهذا ما أثر في أعتقادي على وقت قراءة الموضوع المخصص من جانبهم.. فالطبع من التطبع..
    لكن لا يزال قسم من المتابعين وأن قلت نسبتهم يترددون على المدونات لمتابعة إهتماماتهم ..
    والحل في رأيي الشخصي.. أن يتم تنسيق الطرح مع أوقات مناسبة للمتابعين وأن يكون الطرح أسبوعي لي يخدم المدونين في مواضيعهم والمتابعين لهم ..
    ولا يخفى أن ترك بعض المحفزات للمتابعين من الترقب للموضوع له أثر.. وهذه الخطوة بأمكانها أن تكون عن طريق تويتر..
    لكم كل التحية يا مجتمع المدونين

    ردحذف
  7. الأخت الفاضلة :: أم حروبي ::
    أسعد الله أوقاتك بكل خير
    وشاكر لك الموضوع القيم وطرحك لهذا النقاش
    وبإذن الله سأشير إلى هذه التدوينة المتميزة في مدونتي
    أما بالنسبة للفتور التدويني فله من وجهة نظري أسباب كثيرة :
    ١/ الإنسان بطبيعته ملول ويملّ بسرعة إذا مارس شيئًا لفترة طويلة فإنه بعد فترة سيمارسه وستنطفئ جذوة حماسه . وأنتم لاحظوا في ظرف كل سنة أو أقل الناس تطبل لشيءٍ ما وبعد فترة تتركه .
    ٢/ مشكلة التدوين يعتمد على القراءة وجمهور القراءة حدّث ولا حرج .
    ٣/ لا أدري إن كان التوقف عن التدوين والاتجاه للتويتر أو الشبكات الجديدة هل ذلك سيكون حلًا مفيدًا ؟
    ٤/ مشكلة أخرى تواجهنا في التدوين هي النشر وكم شخص سيقرأ لك ، صحيح أن العدد ليس بمطلب لكن من وجهة نظري هو مقياس لمدى جودة أعمالنا .
    ٥/ بالمناسبة قرأت ما كتبه الاخوة وهي ملحوظات هامة وفي الصميم .

    سؤال أطرحه / هل سنتوقف عن التدوين بإرادتنا ؟ أم سننتظر حتى يأتي الزمن الذي يوقفنا بالقوة والإجبار ؟؟؟ 

    ردحذف
  8. السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    اتوقع التويتر أخذ مساحة وقت من المدونين

    غير عن الوقت اللي بالدراسة و الشغل

    و أتوقع الغياب لفترة طويلة عن المدونة سبب تقليل الزوار سواء كانوا من المدونين أو ناس خارج عالم التدوين

    هذا اللي ببالي الحين و اذا في شي بعد اكييد برد اكتبه

    ردحذف
  9. السلام عليكم ورحمة الله

    كمدونة تغيب عن التدوين لفترات وقارئة...فرأيي هو:

    في البداية الانتقال إلى تويتر المميز فيه هو محدودية الكلمات أما التدوين فبعض المقالات من طولها أعتقد انها تصلح لتكون كتيباً..!! وهكذا فإني لا أقراها..
    لكن لا يزال تويتر لا يغني عن التدوين فاحيانا نحتاج لشرح تويتة في أضعافها وهذا مالانفعله هنا..

    الحل لدي: هو تقليل الكلمات وجعل المقال مفهوما بقلة كلماته..!! فالكثرة تجلب الملل.. ثم وضع رابط المقال في تويتر..!

    ردحذف
  10. السلام عليكم
    عساكم من عواده كل سنة وانتو طيبين وبخير وسلامة
    وصلت عن طريق مدونة القويري المحترم فاشكره واشكرك
    بالفعل التدوين فى حالة كساد ربما لما تعيشه المنطقة ...
    اما كيف ننعشه فهذا سؤال بمحله لربما.. بالموضيع التى تشد الانتباه والابتعاد عن المالوف الخروج عن الروتين
    بالنسبة لتويتر والفيسبوك اراهما داعمين للتدوين فى طرح مواضيع وفى افكار تصلح لتكون مشروع نقاش
    :) سعدت بك
    دمتِ بكل ود

    ردحذف
  11. السلااام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اتوقع السبب في ان المدونات تمر في مرحلة خمول هو أن الناس صارت تتجه لتويتر اكثر من قبل وبعد الانشغال بالدرااسة والعمل
    للأسف ما عندي اي حل ممكن في هذا الوقت
    تحياتي حلم...

    ردحذف
  12. السَّلامُ عليكُم دارَ قومٍ مؤمنِينَ .. :)

    أقول وباللَّهِ التوفيق والاستعانَةُ :
    كان لظهور مواقع التواصل الاجتماعي بالغ الأثر في أفول نجم العديد من تطبيقات الويب ونشاطاته .. لتوفر العديد مما لا يوجد في غيرها ،، ومن ذلك :
    - السهولة والسلاسة .
    - الإقبال المتزايد والمحموم للولوج فيها والانخراط في عالمها .
    - سرعة الانتشار ، وبساطة وفعالية المشاركة مع الآخرين .
    - قلَّة التكَلُّف .

    وغيرها مما لا يخفى عليكم ، كلُّ ذلك أوجدَ للمدوِّن بيئةً طيِّبةً ومشجِّعةً للنشر .. وللمدوَّنِ سبيلاً ميسَّراً للوصول لأكبر عددٍ ممكن ..

    شكراً لكم أيُّها الكُوَيِّسون .. :)

    ردحذف
  13. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته , اشكرك اختي الفاضلة على هذا الموضوع الشيق و الرائع وحبيت اشارك معاكم في بعض النقاط التقنية و التي لها اساس من مجال تخصصي البرمجي و تطوير المواقع .

    كثير منا لا يعلم بما قد تفيد هذه المدونات الإلكترونية والتي قد تصبح بالاحرى ليست مجرد مدونة وانما موقع الكتروني احترافي , تعتبر المدونات مشد اهتمام للمدونين وقد تكون لتاره اخرى لغير المدونين للمتصفحين عبر الشبكة العنكبوتية .

    انا قد اتعارض معاكم بشأن أن المدونين تحول توجههم إلى تويتر أو المواقع الإجتماعية , بل بالعكس قد يتم توصيل هذه المدونات بشكل أكبر و أوسع و لأكبر شريحه من الناس المعجبين ببعض المواضيع .

    هناك اسباب عديده لهبوط نسب المدونين وعندما نتكلم بعالم التدوين نتكلم بأقوى الشركات المزوده لتقنيات التدوين الحديثة مثال ذلك شركة جوجل و شركة وورد بريس .

    ومن الاسباب التي قد تحد عالم المدونين من الكتابة المدونات هي :-

    1- عدم توجيه الفكرة من السليمة من المدونة أي الهدف الرئيسي من المدونة , فقد يكون من داعي غرض الكتابة فقط أو التفريغ النفسي.

    2- عدم التعرف على الوسائل التقنية الحديثة التي قد تساعد مواضيع المدون من التفاعل فشبكة تويتر تعد من اقوى الاساليب لدمج عدد كبير من الشرائح لقراءة المواضيع و التعليق عليها .

    3- عدم جدية الطرح أو الفائدة الجديدة التي سيقدمها المدون لهذه الشرائح فيجب ان تكون الفكرة جديدة أو طرح مذهل ليتم التفاعل .

    4- عدم التفاعل البناء مع مدونين آخرين عبر مدوناتهم, فالكثير من يتمسك بنفسه ورأيه ومدونته.

    5- عدم التمكن من تصميم البنيه التحتيه للمدونات بشكل سليم ك(تصميم المدونة , الالوان , الخطوط )هذه تعد من اكبر الاسباب التي قد تنفر القارى أو المتصفح من تصفح المدونه .

    نحن نواجه مشكلة التحفظ أكثر لنفسنا بنفسنا وهذه مشكلة كبيره في المجتمعات العربية , وعدم نقل المعرفة بشكل سليم وصحيح وحديث له الاثر في التوجه أو الاعراض عن التدوين بأسره .

    شكراً لكم

    هشام السعدي
    مدير موقع الإمارات للصور التفاعلية
    www.uaeinfographics.blogspot.com

    ردحذف
  14. السلام عليكم أخوي احمد الخضيري

    لاشك ان سهولة استخدام تويتر ووجوده على اجهزة الجوال كانت السبب في تفضيل الاغلبية له على التدوين

    "والحل في رأيي الشخصي.. أن يتم تنسيق الطرح مع أوقات مناسبة للمتابعين وأن يكون الطرح أسبوعي لي يخدم المدونين في مواضيعهم والمتابعين لهم ..
    ولا يخفى أن ترك بعض المحفزات للمتابعين من الترقب للموضوع له أثر.. وهذه الخطوة بأمكانها أن تكون عن طريق تويتر.. "

    حبيت الفكرة ...هذا راح يساعد المدونين في تخصيص وقت معين من كل اسبوع لكتابة تدوينة ...ويكون المتابعين على علم بهذا الوقت :)

    جميلة الفكرة شكرا لتواصلك وتفاعلك :)

    ردحذف
  15. السلام عليكم استاذ قويريي

    طرحت اسباب مهمة واتفق معك فيها

    ١/ الإنسان بطبيعته ملول ويملّ بسرعة إذا مارس شيئًا لفترة طويلة فإنه بعد فترة سيمارسه وستنطفئ جذوة حماسه . وأنتم لاحظوا في ظرف كل سنة أو أقل الناس تطبل لشيءٍ ما وبعد فترة تتركه .

    ***هو الغريب انه ملل المدونين اصبح جماعي ...يعني هجرة المدونات مش حالات فردية ...عدد كبير من المدونات منها اللي اغلقها اصحابها ومنها التي غطاها الغبار منذ شهور طويلة

    ٢/ مشكلة التدوين يعتمد على القراءة وجمهور القراءة حدّث ولا حرج .

    ***لابد ان نجذب الجمهور للقراءة...نستطيع حمل متابعينا على تويتر لقراءة تدويناتنا ...وتدوينات الزملاء ...نحاول ان نحتار مواضيع تهم المتابعين بين الفينة والاخرى ..هكذا نكسبهم ونحبب لهم القراءة بطريقة غير مباشرة:)

    ٣/ لا أدري إن كان التوقف عن التدوين والاتجاه للتويتر أو الشبكات الجديدة هل ذلك سيكون حلًا مفيدًا ؟

    ***تويتر لا يرضي طموحنا ف 140 حرف لا تكفينا لنصف دواخلنا ...لا اجده حلا ...لربما شيئا مساعدا ولكن ليس بديلا منصفا...والحقيقة ان المدونات في الغرب لها رواج كبير بعكسنا هنا

    ٤/ مشكلة أخرى تواجهنا في التدوين هي النشر وكم شخص سيقرأ لك ، صحيح أن العدد ليس بمطلب لكن من وجهة نظري هو مقياس لمدى جودة أعمالنا .

    *** نعم ...قد نرضى بالقليل ..لكن الاغلب يجتاحهم الاحباط عندما يكتب ويكتب ولا يجد من يقرا له ويشجعه
    ٥/ بالمناسبة قرأت ما كتبه الاخوة وهي ملحوظات هامة وفي الصميم .

    ***تم أخذ ملحوظاتهم بعين الاعتبار :)

    سؤال أطرحه / هل سنتوقف عن التدوين بإرادتنا ؟ أم سننتظر حتى يأتي الزمن الذي يوقفنا بالقوة والإجبار ؟؟؟

    ***المنافسة شديدة في ظل تقنيات التواصل الجديدة ...نتمنى ان نتوقف بارادتنا لا مجبرين بسبب احتلال التقنيات الاخرى

    نقاط مهمة ناقتشها هنا :)

    شكرا لتواجدك ومشاركتك القيمة ^^

    ردحذف
  16. وعليكم السلام كتكوته ..حياج :)

    بالتاكيد تويتر سحب المدونين تدريجيا لصفه

    "
    و أتوقع الغياب لفترة طويلة عن المدونة سبب تقليل الزوار سواء كانوا من المدونين أو ناس خارج عالم التدوين "

    صح كلامج...فمع تواصل غياب المدون عن مدونته ...وقلة تدويناته يبدأ بخسارة متابعيه الذين ملوا من انتظاره لكتابة شيء جديد ...فيجد المدون نفسه يبدا بتكوين حياته التدوينية من الصفر

    نقطة مهمة ...غابت عني ..لازم نحاول ما نتاخر في التدوينات وما تكون الفترة بين التدوينة والثانية كبير

    شكرا لتفاعلج وطرحج ^^
    وفانتظار افكارج وحلولج الاخرى :)

    ردحذف
  17. وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته داعية الغدد ..اولا حياج الله

    سهولة تويتر هي نقطة ضعف عالم التدوين ...ولكن كما ذكرتِ نحتاج للتدوين لشرح تغريداتنا ..فليس كل ما نكتبه نستطيع اختصاره في 140 حرف

    "
    الحل لدي: هو تقليل الكلمات وجعل المقال مفهوما بقلة كلماته..!! فالكثرة تجلب الملل.. ثم وضع رابط المقال في تويتر..! "

    اتفق معك...لربما علينا تخفيف الحمل على القراء..واستخدام اساليب كتابة تمتع القارئ حتى لو كان الموضوع جادا ..وتخفيف من ثقل المعلومة عليهم ^^

    شكرا لتواجدك ومشاركتنا رأيك :)
    حياج الله دائما

    ردحذف
  18. مرحبا اختي نسيم ليبيا وحيا الله بكل رواد مدونة الزميل محمد القويري

    وعساج من العاييدين السالمين

    " بالموضيع التى تشد الانتباه والابتعاد عن المالوف الخروج عن الروتين
    بالنسبة لتويتر والفيسبوك اراهما داعمين للتدوين فى طرح مواضيع وفى افكار تصلح لتكون مشروع نقاش
    "

    اصدقج القول..عالم التدوين يحوي كل شي...يعني راح تلاقين كل انواع المقالات والمواضيع الجادة والمضحكة...اشعار وقصص ويوميات ومقالات ..كل شي موجود .و هناك مدونين مبدعين في مواضيعهم المميزة بافكارها ...لكن العيب هو قلة القراء ..نحن امة لا تقرأ للاسف

    نستطيع ان نخدم تويتر والفيسبوك لصالحنا ...نحن نحط روابط التدوينات في تويتر وفيسبوك ..لكن هذا لا يكفي على ما يبدو ..ليس هناك تحرك يذكر..يبغيلنا نفكر اكثر شلون نستغل تويتر لصالحنا بطرق فعالة اكثر

    مشكوره اختي نسيم ..اسعدني تواجدك وتفاعلك مع الموضوع ^^

    مشكوره عزيزتي

    ردحذف
  19. وعليكم السلام والرحمة اختي حلم..حياج الله :)

    زحف المدونين الى تويتر...اجمع عليه الكل ...

    الحل...نحن نتباحث وظهرت هنا حلول مميزة ...وان شالله راح نوقف الزحف او راح نستغله لصالحنا ..وان شالله يرجع عالم التدوين لسابق عهده وافضل مما كان عليه

    شكرا لتواصلك وتفاعلك ^^

    ردحذف
  20. وعليكم السلام والرحمة أخ سعود

    المنافسة قوية بالتاكيد مع التطبيقات الجديدة

    "- السهولة والسلاسة .
    - الإقبال المتزايد والمحموم للولوج فيها والانخراط في عالمها .
    - سرعة الانتشار ، وبساطة وفعالية المشاركة مع الآخرين .
    - قلَّة التكَلُّف .

    وغيرها مما لا يخفى عليكم ، كلُّ ذلك أوجدَ للمدوِّن بيئةً طيِّبةً ومشجِّعةً للنشر .. وللمدوَّنِ سبيلاً ميسَّراً للوصول لأكبر عددٍ ممكن .."

    هذه المواصفات هي ما نحتاج اليه ..نحتاج لهذه العوامل التي ذكرتها لنوفرها في عالم التدوين ...هكذا سنستعيد مدونينا المميزين :)



    شكراً لكم أيُّها الكُوَيِّسون <<احببت وصفك ...وشكرا لتفاعلك الجميل اخي العزيز :)

    ردحذف
  21. السلام عليكم اخ هشام...
    اسعدني وجودك..فنحن نحتاج لان نرى الموضوع من وجهة نظر اخرى ومن شخص متخصص مثلك

    "
    ومن الاسباب التي قد تحد عالم المدونين من الكتابة المدونات هي :-

    1- عدم توجيه الفكرة من السليمة من المدونة أي الهدف الرئيسي من المدونة , فقد يكون من داعي غرض الكتابة فقط أو التفريغ النفسي.

    ***المدونات تختلف بمحتواها ..فهناك المدونات التي تحمل الطابع الشخصي ومدونات رسمية وجادة في موضوعاتها ...حسب كلامك ان المدونات الهادفة لها رواج اكثر..لكن الحقيقة العكس هو اللي يصير...المدونات الشخصية واللي تحكي يوميات اصحابها لها رواج كبير ومتابعينها كثار بعكس مدونات هادفة جدا ومواضيعها جميلة ورائعة لكن عدد التعليقات فيه لا يتجاوز العشر للموضوع الواحد

    2- عدم التعرف على الوسائل التقنية الحديثة التي قد تساعد مواضيع المدون من التفاعل فشبكة تويتر تعد من اقوى الاساليب لدمج عدد كبير من الشرائح لقراءة المواضيع و التعليق عليها .


    ***هذا صحيح...نحن مالنا خبرة كبيرة في تقنيات الربط ..لربما نتعاون معك على كتابة دروس للمدونين تساعدهم على ربط مدوناتهم بمواقع التواصل الاجتماعي بشكل افضل

    3- عدم جدية الطرح أو الفائدة الجديدة التي سيقدمها المدون لهذه الشرائح فيجب ان تكون الفكرة جديدة أو طرح مذهل ليتم التفاعل .

    مثل ماقلت للاخت نسيم عالم التدوين منوع بشكل كبير ..من كل النواحي ..اذا تكلمنا على مستوى المدونات اجمع مش مدونة وحدة ...فكل شخص يكتب في اهتماماته

    4- عدم التفاعل البناء مع مدونين آخرين عبر مدوناتهم, فالكثير من يتمسك بنفسه ورأيه ومدونته.

    ***هذا صحيح واتفق معك فيه 100%..والحقيقة ان هؤلاء يفقدون بريقهم ومتابعيهم بعد فترة

    5- عدم التمكن من تصميم البنيه التحتيه للمدونات بشكل سليم ك(تصميم المدونة , الالوان , الخطوط )هذه تعد من اكبر الاسباب التي قد تنفر القارى أو المتصفح من تصفح المدونه .

    ***نعم لاحظت الكثير يجذبه تصميم المدونة قبل مواضيعها ...نحتاج للتنسيق الجيد :)


    فتحت عيننا على المواضيع التقنية ...شكرا لتفاعلك المميز ونتمنى ان نتعاون على موضوعالدروس

    حياك اخ هشام دايما :)

    ردحذف
  22. برأي شخصي .. لا أرى ان هناك تراجع في شعبية ونجومية التدوين .. فهو يحتل المرتبة الثالثة بعد تويتر وفيسبوك .. وبالتالي لا خوف من أفول نجمه كما حصل مع المنتديات التي باتت شبه خاوية من أعضائها .. مع هذا فان بعضا من التخوف قد يكون مشروعا في ظل تراجع المشاركات ثم عدم اهتمام المدونين في الرد عليهاواهمالها فهناك العديد من المشاركات في بعض المدونات لم يرد عليها حتى الان واضيفت موضوعات فوقها دون الاهتمام بمن شاركوا في الموضوعات السابقة .. اضافة ان بعض المدونين يستقبل التعليقات من المشاركين دون ان يكلف نفسه بالمرور على من شارك بمدونته فيشارك في مدونات الاخرين كما فعلوا معه .. تخوفات ربما تترجم فيما بعد الى هم ينتج عنه العزوف عن التدوين وهو الامر الذي لم تظهر بوادره حتى الان للعلن ..

    ردحذف
  23. مرحبا أستاذي ابن سور

    كونه يحتل الممرتبة الثالثة فهذا يعني انه ليس الاهتمام الاول ...والخوف ان يصبح مصيره كمصير المنتديات مع قلة الاهتمام .

    "ل تراجع المشاركات ثم عدم اهتمام المدونين في الرد عليهاواهمالها فهناك العديد من المشاركات في بعض المدونات لم يرد عليها حتى الان واضيفت موضوعات فوقها دون الاهتمام بمن شاركوا في الموضوعات السابقة"

    ***هذا من الاسباب التي ادت لتراجع اهتمام المتابعين ..ولكن في نفس الوقت هذا يعتمد على ظروف المدون نفسه

    " بعض المدونين يستقبل التعليقات من المشاركين دون ان يكلف نفسه بالمرور على من شارك بمدونته فيشارك في مدونات الاخرين كما فعلوا معه"

    ***نحتاج لتبادل الزيارات من باب الذوق و اظهار الشكر ولامتنان على زيارته ..اتفق معك هنا


    شكرا استاذي على مرورك و مشاركتنا برأيك :)

    ردحذف
  24. وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    كل عام وانتِ بخير
    موضوع مهم جداً والجميل التحدث عنه ..

    مثل ما ذكرتي من الامور الي تجعل المدون يترك مدونته لفترة طويلة

    * المدونين أصبحوا مغردين وأعجبهم الوضع أكثر

    * وغير هذا الامر المدون يشعر بأنه لا يوجد تفاعل في مدونته فهذا الامر يجعله لا يستمر في مدونته او لا يضع تدوينات جديدة الا بعد فترة طويلة

    من الامور التي من الممكن أن نعالج فيها هذا الامر

    - مثلاُ أعجبتني تدوينه أحد المدوينين أقوم بنشرها في تويتر والفيس بوك وارسال الرابط للعائلة و الأصدقاء على سبيل المثال

    - نشر رابط المدونة لعدد كبير من الاشخاص حتى يتعرفوا على المدون ومدونته ويروا مشاركاته من الممكن أن تكون إحدى الوسائل لمشاركة غير المدونين في المدونات .

    - محاولة المدون على الاقل كتابة تدوينه واحدة في الاسبوع من الممكن التحدث عن كتاب قرأه ... الخ على حسب المدون تجعله لا يترك مدونته

    ردحذف
  25. مرحبا عزيزتي ميثا :)



    - نشر رابط المدونة لعدد كبير من الاشخاص حتى يتعرفوا على المدون ومدونته ويروا مشاركاته من الممكن أن تكون إحدى الوسائل لمشاركة غير المدونين في المدونات .

    ***هذا المطلوب..اتوقع اذا تعاونا معاكم متابعينا ..وننشر هذي الروابط بين الاهل والاصدقاء راح يفتح عيون الناس على عالم التدوين :)

    - محاولة المدون على الاقل كتابة تدوينه واحدة في الاسبوع من الممكن التحدث عن كتاب قرأه ... الخ على حسب المدون تجعله لا يترك مدونته

    ***نحاول نحن المدونين نطبق هذي الخطوة قد ما نقدر ^^


    شكرا لمشاركتج حبيبتي ^^

    ردحذف
  26. السلام عليكم ...
    موضوع خطير الصراحه ونحن محتاجينه هالفتره
    لأنه بالفعل أغلب المدونات بدأت تغبر وأولهم مدونتي :)
    ..
    الأسباب كثيره الصراحه
    بس أولهم بالنسبه لي الوضع العام في الوطن العربي خصوصا أن أغلب المدونين إلي الصراحه كانوا معاي من خارج الخليج فتأثرت جدا بغيابهم
    طبعا بسبب الثورات إلي أثر علي بالخصوص إفتقادهم ذهبت عني تلك اللذه بقرائة التعليقات بلهجات مختلفه إفتقد أقرأ كتاباتهم حياتهم أحلام إشتركنا فيها وسعي إلى رحمة الله نرجوه في كتاباتنا ..
    وبالنسبه للمدونين أهل الخليج ربعنا وحبايبنا كلهم حولوا على تويتر فقررت أحلق معهم واغرد مع الطيور الزرقاء :)
    أتوقع هذين هم ابرز سببين بالنسبه لي هذا والله أعلم
    ...
    نعنشت المدونات
    بالفعل محتاجينها جدا جدا
    وبالنسبه لي وعدت أكثر من شخص ومن بينهم إنتي أم حروبي تراني مب ناسيه أن أعود وبقوه للمدونه أن شاء الله
    ...
    بالتوفيق للجميع
    في حفظ الله

    ردحذف
  27. تحية طيبة لكِ عزيزتي

    =)

    موضوع رائع جداً .. أشكركِ عليه ,

    وأتمنى أن ننتصر في تلك الثورة
    ونرفع " القلم " عالياً في نهاية المطاف
    دلالة على تحقيق ما هدفتي للوصول إليه في هذا النقاش ..

    عن نفسي ..

    وحين وجدت أن مدونات كثيرة قد غابت ,
    وكان الجميع يشير بأصبع الإتهام على تويتر
    قررت أن لا أدخله " خوفاً " على نفسي من أن يسرقني
    مع من سرق !

    وبعد فترة , وحين دخلت إلى تويتر ..
    ورغم أنهُ حقاً عالم جميل , إلا أنهُ في الحقيقة
    لم يشبع " أحباري " المتلهفة لحروفٍ لا يحسبها لي أحد ..

    ما أعتدت أن أكون ملزومة بحروفٍ معينة حين أشاء الخطّ ..

    لذلك لا زالت المدونة تحتل المرتبة الأولى بالنسبة لي ..

    من الحلول التي أتبعها الآن حتى لا أغيب عن التدوين
    هو أني خصصت لنفسي يوم في الأسبوع لأكتب فيه موضوع , وقد أسميته " فلسفتي الأربعائية "
    وفي الحقيقة أني خصصت هذا اليوم وهذا المسمى
    لأني أريد أن أكتب شيء ذا قيمة ..
    حددت اليوم , وحددت الهدف .. فأصبحت أفكر
    قبل أن يحين ذلك اليوم مالذي أحتاج أن أكبته ؟

    هذه من الحلول التي أفادتني ..

    .....

    تعقيباً على كلامك :
    " حسب كلامك ان المدونات الهادفة لها رواج اكثر..لكن الحقيقة العكس هو اللي يصير...المدونات الشخصية واللي تحكي يوميات اصحابها لها رواج كبير ومتابعينها كثار بعكس مدونات هادفة جدا ومواضيعها جميلة ورائعة "

    أنا أيضاً أتفق معكِ , لا أعيب المدونات الهادفة بشكل جدّي , لكن الحقيقة أننا أحياناً نجد حلول نبحث عنها من خلال مواقف الآخرين , ونلتمس في بعض مواقفهم دروس لنا , وأحياناً نكتشف مدى " تقصيرنا " أو مدى " أنانيتنا " أو أو .. الكثير من الأشياء التي تعيد بناء دواخلنا وتجعلنا نسعى لغدٍ أفضل ..

    هنالك من يتحدثون عن أنفسهم وشعورهم , لكنهم في حقيقة الأمر , لا يعلمون أنهم يتحدثون بأحبارهم عن الكثير ممن يجلسون أمام الشاشات ..

    فيرضون أرواح تفقد خطّ الكلمة , وتبتسم حين تكتشف ما تشعر به بأقلام الآخرين ..

    لو فكّر أصحاب القلم أنه ما بين يديهم قد يكون
    سبب لسعادة أناس , سبب ربما لإبتعادهم عن أشياء مشينه , ( حروفهم التي يخطونها سبب لأشياء لا يعلمونها ) لو فكروا فقط بأن الله أعطاهم القلم لغايةٍ ما .. لما هجروها ..

    نحتاج أن نعقد النيّة , بأننا نكتب حباً في الله ..
    ورغبة بإفادة وإسعاد ورسم إبتسامة أو فكِ ضيق أرواح الناس .. وفي كل ذلك أجرٌ من المولى لا يضيع ..

    (( الكثير يتمللون من الأحاديث الطويلة ))

    لكن المشكلة تكمن بمن يكتب .. فهو لا يستطيع أن يتوقف مالم تنتهي الأحاديث داخله ,
    لو أنهم فقط جرّبوا إرتطام الحروف ببعضها في دواخلنا , لكي يكون لها نصيب أن تخرج ..
    لأصابهم الحزن على حروفنا .. وأكلموا قراءة كل ما نخطّه =)

    عذراً .. فأحاديثي دائماً طويلة ,,

    وشكراً .. مرة أخرى لكِ يا غالية ..

    أرق تحية .

    pen seldom

    ردحذف
  28. وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته عزيزتي نهار

    "بس أولهم بالنسبه لي الوضع العام في الوطن العربي
    وبالنسبه للمدونين أهل الخليج ربعنا وحبايبنا كلهم حولوا على تويتر فقررت أحلق معهم "


    إخواننا في دول الثورات الله يعينهم صدقتي ...الله يعينهم ويردهم لنا وترد بلادهم بخير وسلام :(

    ولازال تويتر متصدرا قائمة اسباب ابتعاد المدونين عن التدوين :")

    ان شالله ترجعين يا نهار وارجع انا بعد ..احس اني مقصرة بحق مدونتي ومتابعيني ..للجامعة أحكام ..ان شالله نقدر نحل الموضوع ونرجع عالم التدوين لسابق عهده ^^

    مشكوووره عزيزتي نهار على مشاركتج :)

    ردحذف
  29. مرحبااا حبيبتي فوفووووو :)


    "ورغم أنهُ حقاً عالم جميل , إلا أنهُ في الحقيقة
    لم يشبع " أحباري " المتلهفة لحروفٍ لا يحسبها لي أحد .."

    هذا هو جمال التدوين:) ....وترين ان معظم المدونين الذين هجروه يتفقون على ذلك..ولكن تويتر حاز على اهتمامهم لعيشنا في عصر السرعه وان كان لايرضي دواخلنا المكبوتة


    جميلة فكرة الفلسفة الأربعائية ...وتخصيص يوم من ايام الأسبوع لكتابة تدوينة جديدة يجعل المتابعين على اطلاع بموعد تدويناتنا الجديدة فيقرئونها :)
    وكل يختار له يوم لينثر فلسفته الخاصة ^^


    التجارب الشخصية و الأحاديث العامية أقرب لقلب القراء ..ولعلها تفيدهم في حياتهم أكثر وذلك سبب لشهرتها من بين المدونات ...وبالنهاية كل يختار ما يناسبه ويحب قرائته :)


    لعل علينا أن نجعله عهدا تدوينيا ^^
    "
    نحتاج أن نعقد النيّة , بأننا نكتب حباً في الله ..
    ورغبة بإفادة وإسعاد ورسم إبتسامة أو فكِ ضيق أرواح الناس .. وفي كل ذلك أجرٌ من المولى لا يضيع .. "

    لا أمل من أحاديثك مهما طالت :)

    شكرا لتواجدك الراقي وكلماتك الثمينة ^^

    ردحذف
  30. لااعرف ولكني لم المس ذلك

    ولكني احب التدوين ايا كان زائريه

    ولااميل كثيرا الي عالم التويتر او الفيس بوك

    احس ان مدونتي هي اجندتي الشخصية

    تحيتي

    ردحذف
  31. مرحبا سراج

    نحن مانعمم على الجميع...والحمدلله ان الله انقذك من الزحف التويتري ..

    حافظ على اجندتك الشخصية ولا تفرط فيها ^^

    شكرا لزيارتك وابداء رأيك :)

    ردحذف
  32. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
    اسمحوا لشخصي المتواضع أن يدلي بدوله على نحو مختلف نوعاً ما ، مايحدث في عالم التدوين الخاصة بنا أي في عالمنا العربي هو نتاج ثقافة تجذرت منذ أمد بعيد ألا وهي ثقافة الاستهلاك لكل مايمكن أن نمارس عليه الاستهلاك في مفهومه الواسع والذي يبدأ من استهلاك المنتج المادي المصنّع خارج العربي إلى أن بدأت تلك الموجه التي وجدت استهلاكاً من نوع مختلف ألا وهو الاستهلاك للمنتج الثقافي الغربي والروسي في أوائل القرن الماضي ، أيضاً غياب ثقافة الحوار والتي تؤسس للرأي والرأي الآخر الذي لايزعم فيه أحدنا أنه هو صاحب الرأي السديد وغيره لايحتمل رأيه إلا الخطأ ، هناك التربية الأسرية التي لاتعنى بمفردة القراءة التي وردت مميزة في القرآن الكريم لتكون هي الطريق الحقيقي لعالم التدوين قبل أن يمسك أحدنا بقلمه ليسطر همهماته أو فذلكاته ، التنوع الاجتماعي في العالم العربي لم يسهم في اتساع الأفق لدى المتلقين ، ولهذا أتت المواد الدراسية لتزيد من تلك العزلة على الرأي الواحد والفكرة السطحيه التي لاتغري على التأمل ، الخوف ، نعم الخوف من التعبير عن الآراء وهو خوف يبرره الكثير بسطوة الرقيب وذلك الرقيب لديه أولويات جعلت الكلمة والرأي محل المتابعة والملاحقة في سائر الوطن العربي ، التقريع الديني لكل من يهم بمناقشة ماقد يشكل عليه أو يجتهد لإعادة طرحه في بعض المسائل الفقهية العادية ناهيك أن تكون هي كذلك منذ عقود مع أنها لم تكون نصاً مقدساً أو حديثاً صحيحاً عن النبي محمد صلى الله عليه وسلم .
    لنأتي إلى الحلول التي أحسبها قد تعيد للتدوين مكانته مع أن التدوين ليس بالضرورة أن يكون عبر الشبكة العنكبوتية فالتدوين في مفهومة الواسع يصل إلى مايسمى بمدونة حقوق الإنسان وحقوق المرأة والطفل والحقوق المدنية وهكذا ، ولهذا يجب ألا نستسلم وأن نواصل مابدأناه حتى وإن لم يكن لايسمعنا إلا نحن . فقدر الجادون في التدوين طول الطريق وقلة المعاونين أي المتلقين .
    إعادة نشر ماندونه بطرق مختلفة إما عبر المنتديات الخاصة أو الرسمية ، أو بطبعها لتكون أمام يدي المتلقي الكريم .
    زيادة التواصل بين المدونين فلما لاتكون هناك رابطة للمدونين العرب أو عبر القطر الواحد لتكون بمثابة منبراً لهم لتصل رسالتهم السامية لمجتمعهم .
    عذراً على الإطالة مؤملاً أن أكون قد وفقت لتوصيف وتوصيل رأيي المتواضع .

    ردحذف
  33. هو موضوع قيم أحييك ع طرحه اختي ام حروبي

    ولكني لا اشعر بوجود فتور تدويني هذه الايام .. وخاصة التدوين الفلسطيني والمصري .. في نشاط واضح منذ حوالي السنة .. حملات تدوين يومية لمدة شهر .. حملات كتب الكترونية للمدونين مثل " أبجدية إبداع عفوي " و" ثورة القلوب " وغيرها كثير .. بس انا باشعر بصراحة وبدون زعل انه غالبية المدونات الخليجية مقتصرة على نفسها وفي محيطها .. ولو كان في مشاركة في عالم التدوين الخارجي وخاصة المصري .كان راح تشعروا انه مافيش فتور ولا حاجة .. واذا كان في فتور فبيكون حالات فردية تختفي لفترة وتعود لتستأنف نشاطها .
    بالنسبة لجذب قراء غير المدونيين للمدونة .. هو مش صعب ومش سهل .. ممكن ربط المدونة بالفيس بوك وتويتر يسهل وصول البعض للمدونة .. وادوات الربط هذه متوفرة للجميع وبسهولة تضفي نوع من الحياة ع المدونة نفسها ويشارك فيها الغير ممكن قراءة فقط بدون تعليق .. وممكن يتركوا تعليق لك ع التدوينة هناك ع صفحة الفيس وذلك لعدم علمهم بسهولة التعليق ع المدونة .. هناك امور كثيرة ايضا تبعد المدونين عن الكتابة منها الاكتئاب والملل ويجب عليهم التجديد في الكتابة والتنويع من مقال لخاطرة لشعر وهكذا حتى لا يشعر هو بالملل او حتى زوار مدونته .. كمان يجب عليه تبادل الزيارة مع باقي المدونيين للاطلاع ع كتاباتهم وتشجيعهم ع الاستمرار .. ومشاركتهم مناسباتهم والسؤال عنهم في غيابهم .

    يارب اكون وفقت في ردي ع استفسارك ..

    ردحذف
  34. نسيت اقولك .. انه كمان شكل المدونة " القالب " له دور في جذب القراء ,, ونوع الخط المستخدم يجب ان يكون كبير وواضح المعالم .. والألوان كمان بتأثر في القارئ ..

    بالمناسبة ياريت تكبري خط التدوينة علشان ضعاف البصر من أمثالي ههههههه

    ردحذف

قال تعالى: (( ألم تر كيف ضرب الله مثلاً كلمةً طيبةً كشجرةٍ طيبةٍ أصلها ثابت وفرعها في السماء*تؤتي أكلها كل حين بإذن ربها ويضرب الله الأمثال للناس لعلهم يتذكرون ))إبراهيم 24-25